التخطي إلى المحتوى
أبحاث جديدة تكشف عن خطورة وضع الهاتف المحمول فى الجيب بالنسبة للرجال
خطورة الهاتف المحمول

فى ظل التقدم التكنولوجى فى العصر الراهن وما ترتب عليه فى هذة الأوقات من الأهمية الكبرى التى تزداد يوما بعد يوم للأجهزة الالكترونية والتى يكون من أهمها الهاتف المحمول الذى لا يمكن الاستغناء عنه بالنسبة الى الكثير من الفئات والطبقات المجتمعية فى أى دولة من الدول ، وما تكون من هذة الأهمية بالرغم من خطورة هذا الجهاز وما ينتج عنه من ذبذبات وموجات الكترونية تصل الى حد الخطورة ، قامت صحيفة هامة من الصحف البريطانية العلمية بالكشف عن خطورة حمل هذا الهاتف بالنسبة الى الرجل  .

تحذيرات علمية تأنى طبقا لأبحاث طبية حول حمل الهاتف المحمول فى الجيب

فقد جاءت فى هذا الصدد صحيفة من الصحف البريطانية العلمية بنشر عدد من التحذيرات التى قد جاءت بعد الاعلان عن أبحاث علمية جديدة ، وهذة التحذيرات التى قد قامت باطلاقها الصحيفة المشار اليها تدور حول ما يكون من خطورة تأتى الى الرجال بصفة خاصة من جراء الهاتف المحمول بطريقة خاطئة ، حيث يكون حمل هذا الهاتف عند الغالب من الرجال فى جيب السروال أو البنطلون ، وهذة المنطقة بالذات تكون بجوار الجهاز التناسلى الخاص بالرجل مما يعمل هذا الوضع للهاتف وما به من ذبذبات خطيرة على احداث أضرار فى هذا الجهاز التناسلى الخاص بالرجل .

أسباب خطورة حمل الرجل للهاتف المحمول بجانب الجهاز التاسلى

فقد جاءت تلك الأبحاث العلمية المشار اليها بنتائج تكشف عن ما يعمل عليه الهاتف المحمول بالنسبة الى الرجال فى المجمل العام فى حالة حمل ذلك الهاتف فى منطقة الجيب وما يكون به من القرب الخاص بالجهاز التناسلى للرجل ، اذ تعمل الذبذات الالكترونية الناتجة عن المحمول على احداث العقم عند الرجال ، وهو ما يكون من الأمراض الخطيرة وخاصة عند الشباب ، ويكون هذا العقم او عدم القدرة على الانجاب نتيجة لما يعمل عليه المحمول من ضعف الحيوانات المنوية عند الرجل أو موتها وبالتالى الاقلال من العدد المطلوب للانجاب وذلك من خلال وضع هذا المحمول فى الجيب بجانب الجهاز التناسلى .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.