التخطي إلى المحتوى
رفع الدعم عن الوقود وارتفاع أسعار البنزين بنسبة تتخطي 30 % في الصيف القادم
بنزين، سولار، استخراج

رفع أسعار البنزين بنسبة تتخطي 30 % في الصيف القادم، الحكومة المصرية برئاسة المهندس شريف إسماعيل  تقوم حالياً بمناقشة قرار رفع أسعار الوقود ليتم وضعها ضمن الميزانية الجديدة للعام المالي الجديد 2017/2018 حيث سيتم في إبريل القادم عرضها علي مجلس النواب وبعدها عرضها علي رئيس الجمهورية للتصديق علي القرار ومن المتوقع أن يصل دعم أسعار الوقود إلي 100 مليار جنيه خلال العام المالي الجديد، وأن القرار الذي يدرسه مجلس الوزراء حالياً سيقلل من فاتورة الدعم في الميزانية الجديدة حيث كانت من أهم الموضوعات التي ناقشها مجلس الوزراء موضوع زيادة أسعار المحروقات بنسبة تتراوح من 30% إلي 20% وذلك من أجل تجنب زيادة فاتورة الدعم.

ومن الأسباب الرئيسية التي أدت لزيادة فاتورة دعم المحروقات قرار تعويم الجنيه الذي اتخذته الحكومة في شهر نوفمبر الماضي وتراجع قيمته أمام الدولار وهذا ما سيدفع الحكومة لرفع أسعار المحروقات بنسبة تتراوح بين 30% إلي 40% وقد ساندت هيئة البترول قرار رفع أسعار المحروقات في الميزانية الجديدة،  حيث تري أن هذا هو الحل الوحيد لتجنب زيادة فاتورة الدعم حيث ذكرت المصادر التي تدولتها الصحف والمواقع المختلفة أن فاتورة الدعم علي أسعار المحروقات قد ارتفعت بشكل عام وهو ما سيتسبب في الزيادة بشكل كبير علي فاتورة الدعم علي المحروقات بشكل يفوق المستويات التي وضعتها الحكومة في العام المالي الحالي وسينتج عن كل هذا بالطبع زيادة فاتورة المواطن المصري.

من الجدير بالذكر ان الحكومة المصرية برئاسة شريف اسماعيل قد قامت برفع الدعم على المنتجات البترولية بشكل جزئي في نهاية 2016 في محاولة لتجنب رفع فاتورة الدعم، حيث تم رفع بنزين 92 بنسبة تصل ل35% وبنزين 80 لنسبة 45% أما لتر السولار ارتفع ليصل ل30% وقد قام بنك الإستثمار فاروس بدراسة والتي تقول أن كل تراجع لقيمة الجنيه أما الدولار بحوالي 10 قروش سيعمل هذا علي رفع دعم الطاقة في مصر ليصل إلي 800 مليون جنيه وسيستتبع هذا زيادة صافي عجز الموازنة بحوالي 1.1 مليار جنيه وستحاول الحكومة تطبيق منظومة الكارت الذكي للحد من انتشار السوق السوداء  قبل زيادة أسعار الوقود.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.