التخطي إلى المحتوى

الضمان الاجتماعي التابع لوزارة العمل والتنمية الاجتماعية بالمملكة العربية السعودية، قامت بعمل برنامج دعم لمساعد بعض فئات المجتمع السعودي ذات الظروف المالية الضعيفة والمنخفض، من اجل تقديم يد المساعدة والعون لهؤلاء الفئات ومساعدتهم على الحياة الكريمة وارتفاع مستوى المعيشة لديهم، ولكن ضمن ضوابط وشروط تفرضها وزارة العمل والتنمية الاجتماعية من أجل توفرها في هذه الفئات لضمان وصول الدعم إلي من يستحقه، وقد قامت وزارة العمل مؤخراً بتعديل بعض آليات صرف الدعم بناء على تواريخ الأولوية للطلبات المقدمة إليها، وقد حصل وزارة العمل والتنمية الاجتماعية على موافقة اللجان المختصة بصرف قيمة المبالغ المالية المستحق للمستفيدين من الضمان الاجتماعي، من الفئات الموضوعة على قائمة الانتظار، وهي التي تخص جميع الأشخاص في المملكة العربية السعودية.

الفئات المستحقة للمساعدات المقطوعة

وكما ذكرنا في السطور السابقة بأن وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بالمملكة العربية السعودية، قد قامت بتحديد فئات الشعب السعودي التي تنطبق عليهم الشروط ويستحقون الاستفادة من المساعدة المقطوعة وهم الفئات التالية:

  • الأسر ذات الدخل المحدود وأيضاً الأسر معدومي الدخل، والأسر التي لا دخل لها.
  • أن يكون المستفيد من المساعدة المقطوعة من ذوي الإعاقة.
  • السيدات الأرامل، والمطلقات، وأسر الأيتام التي لا معيل لهم.
  • أسر السجناء، وأسر المدمنين، وأسر الغائب، والأسر المعلقة، وأسر المهجورات.

علماً بأن قيمة المبالغ المالية للمساعدات المقطوعة المستحق صرفها للمستفيدين قد تم وضعها في الحسابات البنكية الخاصة بالفئات المستفيدة وتبلغ قيمتها حوالي أربعمائة وثمنون مليون ريال سعودي لهذه الدفعة.

شروط التقديم في المساعدة المقطوعة

ومن أجل أن تكون الفئات السابق ذكرها تستحق صرف المساعدة المقطوعة، فمن الضروري أن تنطبق عليهم الشروط الذي وضعتها وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بالمملكة العربية السعودية، من أجل التأكد من وصول الدعم إلى من يستحقه، وهذه الشروط هي:

  • أن يكون الراغب في الحصول على المساعدة المقطوعة سعودي الجنسية.
  • أن يكون صاحب الطلب يقيم إقامة دائمة داخل المملكة العربية السعودية.
  • أن يكون عمر المتقدم للحصول على المساعدة المقطوعة ما بين الثامنة عشر والرابعة وثلاثون من العمر، ولا يعول أكثر من طفلين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.