التخطي إلى المحتوى

فى اطار ما يكون من سياسة الاحلال التى تقوم بها حكومة الكويت بشكل عام فى العديد من المجالات و التى تكون هذة السياسة بغرض ايجاد فرص عمل للمواطن الكويتى و احلال هذا العامل محل ما يكون من عمالة وافدة تأتى من مختلف الدول و تحمل العديد من الجنسيات ، فقد قامت فى هذا الصدد وزارة التربية الكويتية بالاعلان عن عدد 356 من الوافدين يتم العمل حاليا على اخطار كل منهم بالاستبعاد من عملهم و ضرورة الترحيل الى بلادهم .

وزارة التربية الكويتية تعتمد رسميا قرار انهاء عقود العاملين الأجانب

اذ قامت وزارة التربية الكويتية بالاعلان عن ما يكون من انتهاء الوزارة من اعتماد قرار يعد من القرارات الهامة التى تقوم باصدارها وهو قرار انهاء عمل عدد 356 من العاملين من الجنسيات المختلفة واخطار كل من هؤلاء العاملين الأجانب بهذا الاستبعاد و ذلك فى اطار من يكون من العمالة الوافدة فى كافة الادارات التعليمية التى تتبع الوزارة و فى  داخل الآراضى الكويتية ، اذ كشفت الوزارة المذكورة فى هذا الصدد على أن قرار الاستبعاد المشار اليه لهذا العدد المذكور من العاملين الأجانب و الذي يكون من بينهم عدد كبير من المصريين يكون فى سياق تنفيذ سياسة الدولة فى احلال العمالة الوطنية ” العامل الكويتى ” بدلا من العامل الأجنبى فى الكثير من الوظائف و الأعمال .

ضرورة ترحيل العاملين فى خلال شهر يوليو 2019

وعلى الجانب الآخر فقد أعلنت وزارة التربية الكويتية على أن الأشخاص الذين قد تم ذكر أسم كل منهم فى داخل قائمة المستبعدين من العمل فى الادارات التعليمية المختلفة بالكويت يتم اعلانهم بأن يكون الرحيل عن البلاد فى خلال  شهر يوليو القادم ، ويتم فى هذا الصدد اخطار كل من هؤلاء من الآن و ذلك من أجل اتاحة الفرصة لهم القيام بترتيب الأمور و العمل على تجهيز الأوراق و انهاء كافة المتعلقات بهدف ترك البلاد فى هذا الموعد المحدد بحسب ما قد تم التأكيد عليه من جانب الوزارة الكويتية المذكورة والتى تعمل فى اطار تنفيذ خطة الكويت فى تحقيق سياسة الاحلال .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.