التخطي إلى المحتوى
أسباب السمنة المفرطة وعدم الاستجابة لطرق العلاج من الرجيم والرياضة
السمنة المفرطة

يصاب العديد من الناس بما يسمى بالسمنة وهى التى تكون عبارة عن حالة من زيادة الوزن بالنسبة للرجل أو المرأة تعمل على احداث الكثير من الأمراض والتى يكون البعض منها خطيرا قد يؤدى الى الوفاة مثل أمراض القلب وما يتبعها من مرض تصلب الشرايين وما الى ذلك من أمراض السمنة المفرطة ، ولذلك فان هؤلاء المصابون بالسمنة يعمل كل منهم على التخلص من تلك الزيادة الغير مرغوب فيها من الوزن و الحصول فى مقابل ذلك على جسم صحى ووزن مناسب .

أسباب الزيادة فى الوزن و السمنة المفرطة

1.الافراط فى تناول السكريات والحلويات بالاضافة الى النشويات مثل الأرز والمكرونة بصورة كبيرة .

2.الافراط فى تناول الدهون بشكل مبالغ فيه .

3.عدم اتباع نظام غذائى صحى متوازن يحتوى على كافة العناصر الغذائية .

4.فى الكثير من الحالات يعتبر المرض النفسى من أسباب زيادة الوزن لاعتماد المريض على تناول الطعام بصورة مفرطة .

5.عدم الاهتمام من جانب الشخص المصاب بالسمنة بوجبة الافطار الأساسية .

6.الكسل وعدم النشاط يعتبر عامل قوى من عوامل السمنة المفرطة .

7.عدم الحركة فى العمل والجلوس على المكتب لساعات طويلة .

8.تناول الوجبات الجاهزة والتى تحتوى فى الغالب على نسب كبيرة من الدهون .

9.تناول ما يكون من المشروبات الغذائية بكافة أنواعها .

زيادة الوزن
السمنة المفرطة

أسباب عدم استجابة مريض السمنة لطرق العلاج

يعتبر مريض السمنة المفرطة والتى قد تمت اصابته بهذة الحالة التى تعد من الحالات الخطيرة التى يتعرض لها الانسان من الأشخاص الذين يرغب كل منهم فى التخلص من هذا المرض من أجل الوقاية من الأمراض التى يمكن أن تعمل على الاصابة بها هذة الزيادة فى الوزن ، وفى سبيل ذلك فانه يعمد الكثير من هؤلاء على اتباع أنظمة الرجيم المختلفة ، بالاضافة الى ما يكون من اتباع جدول معين يقوم من خلاله بممارسة الرياضة بشكل منتظم ، وبالرغم من أن تلك الطرق السابقة تعتبر من أهم علاجات السمنة وزيادة الوزن الا أنه هناك العديد من تلك الحالات لا تستجيب لتلك الطرق وذلك نظرا لغياب الحالة النفسية الجيدة والتى تؤثر بطريقة مباشرة فى طريقة الأكل والتى تؤدى الى الزيادة فى الوزن ، ولذلك فانه يجب المحافظة على الهدوء النفسى والبعد عن المشاكل من أجل اتزان الجسم والاستجابة لكافة المتطلبات الصحية .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.