التخطي إلى المحتوى
قريباً.. تعديل الرغبات للمنقولين بالوظائف الإدارية عبر نظام نور في السعودية
تعديل الوظائف الإدارية من خلال نظام نور

نظام نور حقق في الآونة الأخيرة نجاحاً ملحوظاً فمن المقرر أن يتم قريباً بدء ترتيب الرغبات لجميع الأفراد الذي تم نقلهم في الوظائف الإدارية إلى الوظائف التعليمية على نظام نور خلال الأيام القليلة القادمة، وقد ورد هذا النظام على حساب تحويل الموظفين الإداريين المنقولين إنما قد بدأوا في تلقي الكثير منهم رسائل على هواتفهم جاء في نصها “أخي المتقدم للعمل في النظام التعليمي، نبارك لك صدور قرار انتقالك من الوظيفة الإدارية إلى الوظيفة التعليمية، وسوف يتم رفع البيانات الخاصة بكم على قاعدة البيانات الموجودة بنظام نور خلال الأيام القادمة للبدء في ترتيب رغباتكم.

ترحيب وزير التعليم بزملائه

ومن جهة أخرى قد رحب وزير التعليم الدكتور أحمد العيسى في تغريدة له على حسابه الشخصي على موقع التواصل الإجتماعي تويتر، موضحاً في تلك التغريدة أنه يرحب بكافة زملائه منسوبي أسرة التعليم في أول يوم عمل مع بداية العام الدراسي الجديد، وأسأل الله ان يجعل عامهم حافلاً بالعطاء والنجاح والتوفيق، والسداد والتوفيق في خدمة أبنائنا الطلاب بالتعليم العام والتعليم الجامعي في ظل رعاية خادم الحرمين الشريفين وولي العهد سمو الأمير حفظه الله.

وقد قررت الإدارات التعليمية بالمملكة انها سوف تقوم بفتح الرغبات الموجهين إليها في يوم الاثنين وحتى يوم الثلاثاء داعين جميع العاملية بذل جهدهم والمواصلة في أداء عملهم بالمدارس الجديدة وكل هذا تمهيداً لبدء العام الدراسي الجديد وعودة الطلاب في يوم الأحد المقبل.

الخدمات الذي يقدمها نظام نور

والجدير بالذكر أن نظام نور المقدم من وزارة التعليم هو أحد الخدمات التعليمية المتقدمة بالمملكة العربية السعودية وهذا النظام التكنولوجي الحديث هو نظام تعليمي ممنهج يقوم بالربط بين جميع المؤسسات التعليمية بالمملكة العربية السعودية من خلال قاعدة البيانات الموجودة بالنظام.

ويقوم نظام نور ايضاً بتوفير العديد من الخدمات الالكترونية لكثير من الطلاب والطالبات والمعلمين وأولياء الأمور وايضاً المدارس ومنها سوف تقوم بمعرفة درجات الطلاب ومتابعة أولياء الأمور لأبنائهم ونشاطهم التعليمي، وايضاً يسهل في عملية تسجيل الطلاب الجدد الملتحقين بالصف الأول الابتدائي، ومتابعة جميع المعلمين والطلاب عن طريقة خاصية برامج الرسائل المعرفة بالنظام.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.