التخطي إلى المحتوى
الإدارة العامة للتعليم وإدخال الأداء الوظيفي في نظام نور
نظام نور

نظام نور الآن لا يعتبر فقط النظام الذي تم إنشائه في الماضي، والهدف منه التعرف على الدرجات الشهرية الخاصة بالطلاب وأيضا الحصول على الغياب والحضور وما إلى ذلك، بل أصبح هذا النظام الآن أكبر كثيرا من كونه يتعلق بالدرجات ومساعدة ولي الأمر فقط، نظام نور يتم الاعتماد عليه الآن الأعتماد الكلي من قبل وزارة التربية والتعليم في الأمور التعليمية المختلفة، حيث تم إضافة بعد الصلاحيات من الوزارة التعليمية إلى هذا الرابط ومنها وهي الأهم سرعة إتمام وإنهاء الأنتقال عبر حركة النقل الخارجي، فهذه الأمور والإضافات تمت لقادة المدارس في مختلف أنحاء المملكة العربية السعودية، فمن خلال هذا القرار يستطيع قادة المدارس تعديل درجة الأداء الوظيفي للمعلمين من الحساب الخاص به.

إدخال الأداء الوظيفي بنظام نور والغياب المستثنى

الأداء الوظيفي الآن من أهم الأمور التي تطرح في المملكة العربية السعودية، والتي تعمل وزارة التربية والتعليم على الأنتهاء منها بصورة أو بأخري، ونظام نور يساعد في هذا الأمر بكل تأكيد فهو النظام المسؤول من قبل وزارة التربية والتعليم، عن كل الأمور التعليمية ومنها بكل تأكيد طريقة الأداء الوظيفي والتحكم في حركة النقل الخارجي للمعلمين، وهناك بعض الأمور التي يتم استثنائها من هذا القرار وهؤلاء الفئة، هم الأشخاص الذين تم حذفهم بصورة تلقائية من دون علم وبصورة اضطرارية من الوزارة، بالإضافة إلى عدة الوفاة والوضع والحالات المرضية المتعارف عليها هؤلاء من يتم استثنائهم من تلك الأمور.

الشروط والضوابط التي يجب أن تتوافر في إدخال الأداء الوظيفي

بالإضافة إلى ذلك هناك بعض الشروط والضوابط التي يجب أن تتوافر في جميع الأشخاص المتواجدين بالمملكة العربية السعودية، والذين يرغبون في الالتحاق بحركة النقل الخارجي والتابعة إلى إدخال الأداء الوظيفي الخاص بالمعلمين في المملكة، وهذه الشروط هي إتاحة الفرصة أمام المعلمين من حرية التنقل الوظيفي وعلى حسب التوزيع الجغرافي الخاص بهم، ولكن هذا الأمر يتم من خلال بعض الضوابط وهي ألا يكون هذا المعلم له أداء وظيفي سابق، هذا الشرط الأهم ومن الأمور الهامة أيضا هي إتاحة التنقل لدى المشرف العام، وأيضاً لقائدي روضات الأطفال والمعلمات في الروضات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.