التخطي إلى المحتوى
التحقيقات اثبتت تورط وزير الداخلية حبيب العادلى وزاهى حواس واعضاء الحزب الوطنى فى فتره حسنى مبارك

اثار فيلم غير لائق تم تصويره فى مدينه الجيزه فى منطقة الاهرامات , قامت بتصويره ممثلة بورنو روسيه الجنسية مده الفيلم 10 دقايق اثار الفيلم استنكار واسعاَ من جانب رواد مواقع التواصل الاجتماعى فيس بوك وتويتر ووصفوه بالفضيحة الدولية حيث قامت مصر بتسهيل تصوير هذا الفيلم الذى يسئ لسمعتها كبلد شرقى اسلامى له عادات وتقاليد تمنعه من تصوير وحدوث هذة الافعال على ارضة فهى اهانه للمنطقة الاثرية كما هى اهانة لتاريخ مصر العظيم .

[ADSENSE5]

وقد وصلت الاحتجاجات الى حد مطالبة بعض النشطاء باقالة وزير الاثار ممدود الدماطى , فى حين قال المسئول فى وزاره الاثار ان الفيلم مفبرك وماهى الا خلفيات تم تركيبها على الفيلم , كما رفض حسن سعد مدير اداره الاعلام بوزاره الاثار التعقيب على الواقعه ولكن مصطفة امين الامين العام للمجلس الاعلى للاقار قال فى تصريح له ” ان الفيلم مفبرك وغرضة تشويه سمعه مصر والاساءة لها ” .

كما يذكر ان النشطاء قاموا بتداول صوره من الفيلم عبر مواقع التواصل الاجتماعى تظهر سيدة روسية وهى تقف فى منطقة خلف معبد الوادى الممنوع على السياح دخولها . ولكن هناك ثغره امنيه تسمح بدخول السياح عبر الطريق الصحراوى الممتد خلف المعيد .

 

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.