التخطي إلى المحتوى
جوجل تحتفل بالأديبة الانجليزية فرجينيا وولف التى فقدت حياتها بالانتحار فى عام 1941
الكاتبة الاديبة فرجينيا وولف

فى اطار ما تقوم به المحرك البحثى جوجل من الاحتفال بالمشاهير من كافة بلاد العالم وفى كل مجال من المجالات المتنوعة والتى تفيد العلم والفن والأدب وكافة هذة الأمور الخاصة بافادة العالم على كافة النواحى ، قام هذا المحرك اليوم الموافق 25 من شهر يناير الجارى بالاحتفال بأحد الأديبات والتى قد كان مولدها فى نفس هذا التاريخ من عام 1882 وهى الكاتبة فرجينيا وولف ، التى اشتهرت بكتابة العديد من الروايات العالمية والتى تدخل فى سياق مجموعة صحوة الضمير الانسانى .

نبذة عن حياة فرجينيا وولف والتى تقوم جوجل بالاحتفال بذكرى ميلادها اليوم

فقد ولدت تلك الكاتبة العالمية الانجليزية الأصل فى تاريخ اليوم 25 من شهر يناير وذلك فى عام 1882 ، ولذلك تحتفل بها جوجل اليوم فى مثل تاريخ ميلادها ، وقد تزوجت فرجينيا من الناقد ليونارد وولف وهو ناقدا وكاتبا فى الاقتصاد وذلك فى عام 1912 ، وقد كان لها العديد من الروايات الانسانية والتى وصفت بانها تعمل على ايقاظ الضمير الانسانى واللجوء الى الانسانيات فى التعامل بكافة المجالات ، اما عن الاسم الحقيقى لهذة الكاتبة فهو فرجينيا وولفادلين وهى تعتبر واحدة من الرموز الأدبية الشهيرة فى القرن العشرين .

مؤلفات فرجينيا وولف الأكثر شهرة عالميا

وقد كان لفرجينيا العديد من المؤلفات والتى قد تم ترجمة بعضها الى العديد من اللغات الأخرى غير اللغة الانجليزية التى تكتب بها تلك الأديبة باعتبارها انجليزية الأصل والمولد ، ولذلك فان جوجل تقوم اليوم بالاحتفال بذكرى ميلادها وذلك تكريما لما قد قامت به من ترك أثرا كبيرا فى مجال الفن والأدب والروايات العالمية والتى تتمثل فى عدد من المؤلفات كان أشهرها رواية الى المنارة والتى كانت فى عام 1927 ، بالاضافة الى رواية الامواج فى عام 1931 ، كما يكون لها روايات كثيرة اخرى مثل غرفة يعقوب والسيدة دالواى وغيرها .

وفاة فرجينيا بالانتحار فى نهر أوس

وعن وفاة تلك الأديبة التى تحتفل جوجل بميلادها فقد كانت فى عام 1941 عن طريق قيام فرجينيا وولف بوضع كمية من الحجارة فى داخل المعطف الخاص بها بعد ارتدائه ثم القاء بنفسها فى داخل نهر أوس لتغرق على الفور ويتم انتشال جثتها فى ابريل من نفس ذلك العام .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.