التخطي إلى المحتوى
وزارة الحرس الوطني تعلن عن فتح التسجيل بكلية الملك خالد العسكرية

أعلنت وزارة الحرس الوطني اليوم الخامس عشر من مايو لعام 2017 بناء على التوجيهات الصادرة عن صاحب السمو الملكي وزير الحرس الوطني متعب بن عبد الله بن عبد العزيز آل سعود حفظه الله، عن فتح التسجيل للالتحاق بكلية الملك خالد العسكرية لجميع حملة الشهادات الجامعية، وكذلك حملة شهادات الدراسات العليا.

الاعتبارات الخاصة بالتسجيل بكلية الملك خالد العسكرية

ومن جانبها صرحت وزارة الحرس الوطني أن التقديم والتسجيل بكلية الملك خالد العسكرية يخضع لعدد من الاعتبارات والمعايير الهامة وهي:

اولا: يقوم حاملى الشهادات الجامعية والدراسات العليا بالتقديم والتسجيل بشكل إلكتروني من خلال موقع لجنة التسجيل و القبول بكلية الملك خالد العسكرية

ثانيا: يجب على جميع الراغبين في التقديم للالتحاق بكلية الملك خالد العسكرية أن يبدأوا في التسجيل عبر الموقع، بدءا من يوم الخميس 22 شعبان الجاري والموافق الثامن عشر من مايو الجاري في تمام الساعة الثاني عشر ظهرا، وحتى يوم الاربعاء الثامن والعشرين من شعبان الجاري والموافق 24 من مايو الجاري في تمام الساعة الثانية عشر ظهرا، إي أن التقديم لكلية الملك خالد العسكرية سيستمر لمدة 4 أيام وسيكون التسجيل والتقديم الالكتروني على مدار 24 ساعة خلال الأربعة أيام.

ثالثا: على المتقدمين للتسجيل في جامعة الملك خالد العسكرية تعبئة البيانات المطلوبة عبر الموقع بصورة صحيحة، حيث أن المعلومات الواردة بالنماذج الموجود على الموقع ستكون على مسؤولية من تقدم بالطلب، وان لم تكن كافة البيانات المطلوبة مستوفاه فلن يتم النظر للطلب.

رابعا:على المتقدمين متابعة النتائج عبر الموقع الالكتروني للتسجيل بكلية الملك خالد العسكرية، كما أن الجامعة سترسل رسائل لمن تم قبولهم عبر الجوال وكذلك البريد الالكتروني.

خامسا: على كافة المتقدمين للتسجيل بكلية الملك خالد العسكرية من حملة الشهادات الجامعية أو حملة الدراسات العليا ان يطلعوا على الشروط والتعليمات الخاصة بالتسجيل والقبول وكذلك أن يطلعوا على التخصصات المطلوبة للتقديم بكلية الملك خالد العسكرية من خلال الموقع الالكتروني الخاص بوزارة الحرس الوطني .

ولمزيد من المعلومات حول التسجيل والتقديم بكلية الملك خالد العسكرية يمكنكم زيارة موقع لجنة القبول بجامعة الملك خالد  العسكرية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.