التخطي إلى المحتوى
تفاصيل : وزارة التعليم ترفع التقويم الخاص بالعام الدراسي الجديد للمقام السامي
وزارة التربية والتعليم

رفعت وزارة التعليم بالمملكة العربية السعودية اليوم التقويم الخاص بالمدارس للعام الجديد إلى المقام السامي، وذلك بناء على التصريحات الخاصة بالدكتور احمد العيسى وزير التعليم السعودي، وهذا ليتم مناقشة تقويم الدراسة الجديد لعام  1439هـ، على أن يتم إبداء الملاحظات عليه ومن ثم اعتماده من قبل المقام السامي، وبخاصة مع إقتراب نهاية التقويم الخاص بالمدارس للعام الهجري الحالى 1438 وذلك بنهاية السنة الدراسية الحالية.

التقويم الدراسي وتعارضه مع شهر رمضان

هذا وقد أوضح وزير التعليم أن التقويم الدراسي للعام الجديد 1439 هـ ، والأعوام المقبلة لن يتجنب الدراسة خلال شهر رمضان في كافة السنوات المقبلة،  وجاء ذلك ردا على تساؤل البعض حول الإجراءات الخاصة بوزارة التعليم السعودية في السنوات المقبلة نظرا لكون الدراسة أو الاختبارات الفصلية سوف تتوافق مع حلول شهر رمضان الكريم على مدار عدة سنوات، وهذا السؤال جاء نتيجة للأحداث التي حفل بها العام الدراسي الجاري إلى أن انتهت تلك الأحداث بتقديم المواعيد الخاصة بالاختبارات، بناءعلى أوامر ملكية من الملك سلمان بن عبد العزيز خادم الحرمين الشريفين.

التعليم تنفي القيام بإي تعديلات على التقويم الدراسي

واشار الدكتور العيسي إلى أنه لم يتم بشكل قاطع تحديد المواعيد الخاصة بإعلان إقرار التقويم الدراسي  للعام الجديد 1439، موضحا أن وزارة التعليم  لم تقوم بعمل إي من التعديلات فيما يخص تجنب الدراسة والاختبارات خلال شهر رمضان المبارك ، مفسراً ذلك بأن شهر رمضان سيبدأ مع منتصف الفصل الدراسي الثاني خلال الأعوام القادمة  تحديدا، وبالتالي فليس هناك تعارض بين موعد قدومه و موعد الاختبارات النهائية.

وزارة التعليم تنظر توجيهات القيادة بخصوص التقويم الدراسي

واعلن الدكتور العيسي أن وزارته في  إنتظار أن يناقش المقام السامي مشروع تقويم الدراسة الجديد، وأن يتم تحديد كافة  الملاحظات، وأنها في أنتظار أن تتلقي التوجهات من القيادة فيما يخص التقويم الدراسي كتمهيد لإقراره رسميا والإعلان عنه، مؤكدا أن ماطاله من هجوم خلال الفترة القادمة ليس معبرا عن كافة فئات الشعب السعودي.

مواقع التواصل الاجتماعي تشن هجوما على وزير التعليم

يذكر أن مرتادي مواقع التواصل الاجتماعي كان قد شنوا هجوما عنيفا خلال الفترة السابقة على الدكتور أحمد العيسي وزير التعليم، عقب رفضه طلبات الطلاب وأولياء امورهم بتعديل المواعيد الخاصة بالاختبارات النهائية.

هذا ولم يتم الاعلان حتى الآن عن خروج التقويم الدراسي الجديد للنور، كونه مازال لم يتم مناقشته من قبل المقام السامي وفي حال ظهوره سنوافيكم به على الفور.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.