التخطي إلى المحتوى

قد تعرضت اليوم الفنانة ميرهان حسين للسب والقذف بالاهل والاهانه ، وذلك  من قبل ضابط الشرطة الذى قد أوقفها فى كمين مرور ، وذلك عند عودتها من تصويرها لمسلسل الكينج مع الفنان محمد منير ،  وقد اتهمها الظابط بشربها للخمور والمخدرات ، وقد قالت ابنة خالة الفنانة ميرهان حسين  ان هذا المحضر مدبر لها ، حيث ان الفنانه ميرهان حسن  لا تشرب الخمور ولا السجائر، وانها ابنه لعائله محترمه ووالدها من الشخصيات المعروفه بالمحتمع ، ووالدتها وكيله لوزراه التربيه والتعليم .

ميرو

تعرض ميرهان حسين للضرب  والاهانه من قبل ظابط الشرطه :

 

وقالت انها  مكيده من ظابط الشرطه لان عند مرورها على الكمين تعامل معها الظابط بشكل سىء وغير لائق ، وطلب منها تفتيش السياره وتحدث بطريقه خارجه ، وعندما اعترضت تعدى الظابط عليها بالضرب والإهانة، وكان معها مديره اعمالها الخاصه ، وقد قام الظابط باصطحاب الفنانه ميرهان حسين  لقسم الهرم، وتم تحرير محضر كيدي لها .

وقد حاولت الفنانه ميرهان حسن الاتصال  بالفنان خالد الصاوى،الذى كان مسجل كاخر اتصال على هاتفها المحمول ، وعندما دارت المكالمه بين الفنانه ميرهان حسين والفنان خالد الصاوى وسالها ” انتى فى أى قسم دلوقتى ؟” فاجاب  الضابط بسخريه  “اسم النبى حارسك” .

وقام الظابط باخذ الهاتف الخاص بقا ومنعها من استخدامه  ، كما سبق و قام بإلقاء شنطه  ملابسها الخاصه بالتصوير  التى كانت معها فى السيارة، وتعامل معها بطريقة وحشيه ،  كما اضافت قائله كيف ان يحرر لها محضر بالسكر ،  وهى كانت فى كامل وعيها وعائدة من التصوير،  وصرحت  ابنة خالة الفنانة ميرهان حسين أنها تحترم  رجال الشرطة وتقدر عملهم ، واعتبرت ن هذا الظابط يسىء لبلاده قبل اسائته لجهاز الشرطه ،  وأكدت ابنة خالة الفنانة أنها متواجده  بنيابة الهرم،وانها لن تترك حقها من ذلك الظابط .

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.