التخطي إلى المحتوى

الفنانة الراقصة ” فيفي عبده ” من مواليد محافظة المنوفية حيث كان والدها ضابطا بالجيش وهى من اسرة متوسطة الحال بدات حياتها الفنية بالعمل مع فرقة  ” عاكف ” للفون الاستعراضية عارضت اسرتها فكرة احترافها للرقص .

دخلت ” فيفي عبده ” عالم الفن وذلك باشتراكها للمرة الاولى في فيلم ” الرسالة ” حيث جسدت شخصية الراقصة التى يقوم حبشي ” العبد الحبشي ” الذى قتل سيدنا حمزة في الفيلم بتسديد الرمح عليها وهى ترقص وكانت تبلغ من العمر في هذا الفيلم ” 17 عام ” ثم انطلقت بعد ذلك في عالم الفن .

وفي حديث مطول مع الفنانه ” فيفي عبده “لمجلة كويتية صرحت فيفي عبده انها رقصت امام كل الرؤساء العرب وكل المسئولين الكبار للدول العربية والعالم وقالت ان رئيس الوزراء الاسرائيلى ” مناحيم بيجن ” طلب منها ان ترقص للوفد الاسرائيلى فوافقت بشرط ان يركع لها الوفد الاسرائيلى وينحنى لها وبعد ذلك قامت بالرقص امام الوفد الاسرائيلى وهى بذلك قد كسرت كبرياء الاسرائيليين على ” زعم قولها ”  ودخل مناحم بيجن في وصلة غزل في جمالها وهو ما جعل فيفي عبده ان تضربه على راسه وقالت له ” بدل ما تتغزل في جمالى روح حل مشاكلك مع الفلسطينيين واديهم حقهم ” ومن العمعروف ان الفنانة فيفي عبده تناصر القضية الفلسطينية وقالت ردا على اشاعة وفاتها ” انا اخذت عين بعد ان خسرت وزنى ” عين الحسود فيها عود ومش اول مرة يطلعوا اشاعه وفاتى كانت هذا جزءا من حوار فيفي عبده لمجلة كويتية على هامش زيارتها الاخيرة لدولة الكويت .

صورة تجمع بين فيفي عبده ومناحم بيجن

التعليقات

  1. تناصر القضية الفلسطينية بوسطها ولا بإيه بالظبط ؟ وبعدين ضربت مين على راسه ؟!. معلش نسيت انكم بتكلموا شعب ذكى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.