التخطي إلى المحتوى

الفنان الكبير كريم عبد العزيز بشخصيتة المميزه استطاع ان يثبت نفسه فى عالم الفن والسينما والتلفزيون من خلال عده اعمال رائعه, ففيلمه الاخير الفيل الارزق قد لاقى نجاحاَ ساحقاَ وحقق ايرادات عالية بل وكان نقله فى تاريخ السينما المصرية, وشاركه البطوله الفنان الكبير خالد الصاوى ونيلى كريم وشيرين رضا .

ولد كريم عبد العزيز في حي العجوزة في محافظة الجيزة، تربى على يد مخرج له تاريخ في السينما المصرية، فوالده المخرج الكبير محمد عبد العزيز. ومن هنا كان للبيئة الفنية التي نشأ فيها الدور البارز في سهولة دخوله وعمله في هذا المجال فيما بعد دون أن يكون غريبًا عنه. فقد كانت بلاتوهات التصوير والأستديوهات ليست بغريبة عليه منذ صغره نتيجه لعمل والده الدائم بها. دخل كريم معهد السينما عام 1994 ليبدأ حياة مختلفة، تخرج من معهد السينما قسم إخراج عام 1997، فعمل مساعد مخرج لفترة وجيزة، وشعر وقتها بلذة ومتعة الوقوف أمام الكاميرا، فقرر توجيه الدفة إلي عالم التمثيل ليحتل الجزء الأكبر من اهتمامه. بعدها جاءت لة فرصة التمثيل مع المخرج شريف عرفة الذي كان أول من قدمة للجمهور، ثم كان اختيار الفنانة القديرة سميرة أحمد لكريم قي مسلسل (امرأة من زمن الحب) بداية حقيقية لنجم قادم يتمتع بموهبة وخفة ظل. ثم توالت علية العروض إلى أن جاءت الفرصة ليلعب دور البطولة المطلقة أمام منى زكي وحلا شيحة في فيلم (ليه خلتني أحبك) عام 2000، ليصبح بعدها أحد نجوم شباك السينما المصرية.

واليوم نعرض على حضراتكم فيديو لابن الفنان الكبير كريم عبد العزيز والذى اعجب به كل من شاهده لخفة دمه . شاهد الفيديو .

التعليقات

  1. ربنا يخليهالك يارب ويباركلك فيها انت فنان محترم وانا بجد بحب جميع اعمالك و ربنا يتم شفاك على خير وماعاد يعيدها اﻻيام الصعبة دى يارب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.