التخطي إلى المحتوى

يعتبر الفسيخ من المأكولات المحببة لدى الكثير من الناس ويكون له عدد من الطرق التى تساهم فى اعداده للتناول والأكل بما يتناسب مع رغبات المحبين لهذا الفسيخ الذى يعد رمزا هامة من رموز الاحتفال بيوم شم النسيم وما يمثله من عيد الربيع وتفتح الورود والأزهار فى كل مكان ، وبالرغم من ما يكون من أهمية هذا الفسيخ وخاصة فى هذا اليوم فان وزارة الصحة المصرية تعمل على تنبيه المصريون بمدى ما يكون من خطورة تناول هذا الفسيخ والملوحة وما الى ذلك نظرا لما قد يؤدى اليه هذا التناول من تسمم غذائى ربما يصل فى خطورته الى حد وفاة الانسان .

خطورة تناول الفسيخ فى احتفالات شم النسيم

حيث قد قام الكثيرون من خبراء التغذية بالتأكيد على ما يكون من خطورة تناول الفسيخ والذى يعتبر نوعا من الأسماك يتم اعداده بطريقة معينة تتمثل فى الدفن بمكان مظلم مدة 20 يوما وهو ما قد يؤدى الى فساده ، حيث يؤكد الأطباء فى هذا الصدد على أن احتمالية الاصابة بالتسمم الغذائى والذى ربما يصل الى حد الوفاة لمن يقوم بتناول الفسيخ تكون بصورة كبيرة وشبه مؤكده وخاصة على من يعانون من الكثير من الأمراض المزمنة مثل مرض ارتفاع الضغط وأمراض القلب ، بالاضافة الى ما يكون من خطورة تناول الفسيخ الذى يكثر فى احتفالات شم النسيم على المرأة الحامل والمصابون بأمراض الكلى والكبد .

شم النسيم
الفسيخ

روشتة طبيعية تعمل على التقليل من امكانية حدوث تسمم من جراء تناول الفسيخ

حيث قد قامت احد دكاترة التغذية وهى الدكتورة علا محمد اخصائية التغذية العلاجية بالاعلان على عدد من العوامل يمكن أن تكون السبب فى الحد من مخاطر الفسيخ والذى يعتاد الغالب من الناس فى مصر على تناوله فى يوم شم النسيم ، ومن هذة النصائح ما يلى :

  • الحرص على تناول طبق السلطة الخضراء بكافة مكوناته مع الفسيخ فى نفس الوجبة .
  • الاكثار من شرب الماء العذب فى أعقاب تناول الفسيخ .
  • ضرورة تناول الحليب والزبادى فى أعقاب الفسيخ وذلك من أجل تطهير المعدة .
  • تناول فاكهة الكانتلوب وأيضا الموز وثمرة البرتقال مع الفسيخ من أجل تطهير المعدة .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.