التخطي إلى المحتوى

تعتبر “رفة أو رعشة العين” من الأمراض الذي يعاني منها العديد من الأفراد، وهي تحدث لهم بشكل ثانوي وبسيط في العديد العديد من المراحل العمرية والحياتية المختلفة، وهذا يكون بسبب مجهول وغير معلوم حتى الآن ومن الممكن أن يكون السبب الرئيسي وراء رفة العين مرتبطة بالكثير من الأسباب وسوف نعرضها لكم خلال هذا المقال.

تعرف على أسباب رفة العين

تعتبر هذه الحالة من الأشياء اللاإرادية والمتكررة في بعض الأحيان وهي تحدث في بعض الحالات، ومنها طرف العين أو حدوث تشنجات في جفن العين وفي بعض الأوقات في الجفن العلوي، وفي بعض الأحيان الأخرى تؤثر رفة العين على العضلات الخاصة بالعينين وإذا كنت تعاني من هذه الحركة فهي تعتبر حركة لا ارادية وتتكرر في العديد من الثواني وتكون لمدة دقيقة أو اثنان.

الأسباب الرئيسية لحدوث رفة العين

يعتبر الاجهاد والشد العصبي والتعب وتناول الكافيين الموجود في المشروبات الغازية والسجائر والقهوة من أهم الأشياء المتسببة في هذا المرض، والعين عندما تتعرض للاجهاد خلال النظر لشاشة الكومبيوتر أو الهاتف المحمول لوقت طويل.

وهذه من أهم الحالات الثانوية وهي غير مؤلمة ولا مضرة وتزول بمفردها في بعض الأوقات، ولكنها تصبح مزعجة إلى حد كبير وخاصة عندما تأتي على هيئة تشنجات قوية ويكفي فقط إغلاق الجفون بشكل كبير ثم إعادة فتحها من جديد، وهي من أكثر الأشياء الذي تسبب إزعاج مؤقت لأن يعاني منها العديد من الاشخاص لمدة أيام أو أسابيع وفي بعض الأوقات تستمر لشهور، وتسبب في اضطراب كبير عاطفي وهي تتعارض مع الحياة اليومية.

تعرف على حالات رفة العين

وتوجد العديد من الأشياء الذي تؤكد على أنه يوجد العديد من الحالات الخاصة بـ”رفة العين” المزمنة، وذلك يكون في العديد من الصور الهامة والخطيرة وهي تعتبر غير شائعة، ويمكن لوجود العديد من الاشياء الذي تتسبب في الغمز أو التحديق المستمر بالعين، وتوجد العديد من التصورات والتطورات الخاصة بالحالة ووصولها للعديد من المراحل الصعبة و إبقاء العين مفتوحة وهذا يحدث ضعف شديد في الرؤية.

طرق علاج رفة أو رعشة العين

ويمكن معالجتها بثلاث طرق بسيطة وسريعة ومن أهمها أولاً أستخدام الكمادات الباردة، ثانياً لابد من التوجه وزيارة الطبيب النفسي وذلك لأن رفة العين قد تكون واضحة نتيجة الإجهاد الذي يؤثر كثيراً على العينين وهذا يكون نتيجة للضغوط النفسية، ثالثاً لابد من الحفاظ على التوازن الخاص بالعلاقة بين الكبد والمرارة والحيلولة وعلاجها هو الخلود إلى الراحة التامة وشرب كميات كبيرة من الماء وهذا يساعد على صحة الكبد.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.