التخطي إلى المحتوى

ما المقصود بعملية شفط الدهون ؟؟

هى عملية تتم فى مراكز متخصصة وتجرى تحت تأثير تخدير كلى ،حيث يتم إدخال أنبوبة رفيعة من خلال فتحة صغيرة فى الجلد إلى الطبقة المتجمع بها الدهون ويتم شفط الدهون بعد أن تصبح سائلا بواسطة جهاز ذو قوة شفط عالية.

2-هل من الممكن إجراء عملية شفط الدهون لأي فرد ؟

العملية غالبا لا يلجأ اليها الا بعد استنفاذ كل الوسائل الممكنة لعلاج السمنة من رجيم ورياضة وأدوية ،وهى غالبا لا تتم إلا لأفراد معينة و هم:
• فرد ذو جسم معتدل ولكن لديه بروز دهني ((كلكوعة)) .
• فرد له مقاسين لجسمه ،مقاس صغير للجزء العلوي ومقاس كبير للجزء السفلي أو العكس.
• فرد لديه سمنة مفرطة في مكان واحد.

3-هل من الممكن شفط أي كمية من الدهون بواسطة هذه العملية ؟

يحدد الأطباء المتخصصون أن كمية الدهون التي يتم شفطها يجب ألا تزيد عن ثلاث لترات في المرة الواحدة ،وأنه كان هناك بعض الأطباء تمكن من إزالة 7 لترات من الدهون في مرة واحدة .

4-هل لهذه العملية أثار جانبية أو مضاعفات ؟

هذه العملية يجب أن تتم بواسطة أطباء متخصصون وفي مراكز متخصصة وبعد فحص شامل للبدن لما لهذه العملية من مضاعفات ومن هذه المضاعفات :
1- فقد كمية كبيرة من الدم أثناء عملية شفط الدهون.
2- لا يمكن بواسطة هذه العملية إلا شفط كمية
محدودة من الدهون .
3- تكوين جلطات دهنية أثناء عملية شفط الدهون .
4- مضاعفات قد تنشأ من التحذير.
بالإضافة الى أن هذه العملية مكلفة ماليا.
5-بعد اجراء عملية شفط الدهون هل يمكن للفرد أن يعود للسمنة من جديد ؟
رغم أن من مميزات عملية شفط الدهون أنها تخلصك من عدد كبير جدا من الخلايا الدهنية في أماكن الشفط فقط ،الا أن فرصة العودة إلى السمنة في الأماكن الأخرى واردة إذا عدت لتناول الطعام ذو السعرات الحرارية العالية ،لذا يجب تنظيم السعرات الحرارية مع مزاولة نشاط رياضي عقب العملية باستمرار للحفاظ على نتيجة العملية وعدم تكون الدهون في أماكن أخرى بالجسم .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.